This post is also available in: English (الإنجليزية) Français (الفرنسية)

 

حرر من قبل كايت كمنكس و ريم عثمان

 أطلقت شبكة  مراقبون يوم 22 ماي متصفح البيانات  الانتخابية المفتوحة  في   تونس، وهي مبادرة لجمع و عرض  وتحليل البيانات ذات الصلة بالانتخابات على أساس مستمر.يهدف هذا  المشروع المدعوم من قبل المنظمة  الديمقراطية الدولية (DI)،  إلى تزويد كل من له علاقة بالانتخابات  بمعلومات شاملة من شأنها أن تمكنهم من اتخاذ قرارات إيجابية فيما يتعلق بالانتخابات المقبلة في تونس.

نسبة الناخبين المسجلين إراديا مقارنة بالعدد الجملي للناخبين المحتملين في تونس
نسبة الناخبين المسجلين إراديا مقارنة بالعدد الجملي للناخبين المحتملين في تونس

حضر المؤتمر الصحفي أكثر من 70 شخصا من وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني وبعثات مراقبة الانتخابات بما في ذلك رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات (ISIE)،الدكتور شفيق صرصار. أكد دكتور صرصار  في تصريحاته أن  العمل الذي تقوم به شبكة   مراقبون هو عمل  “جدي  و ذو فائدة كبيرة”، مشيرا إلى أن العروض البيانية ستمثل  موارد قيمة  للهيئة العليا المستقلة للانتخابات في جميع مراحل العملية الانتخابية.

الدكتور شفيق صرصار رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات (على اليسار) ورفيق حلواني المنسق العام لشبكة مراقبون بصدد مناقشة متصفح البيانات الانتخابية المفتوحة
الدكتور شفيق صرصار رئيس الهيئة العليا المستقلة للانتخابات (على اليسار) ورفيق حلواني المنسق العام لشبكة مراقبون بصدد مناقشة متصفح البيانات الانتخابية المفتوحة

يحتوي المتصفح  حاليا على  12 عرض بياني مبني على نتائج   انتخابات 2011، فضلا عن الرسوم البيانية  التي تسمح للمستخدم بتحديد نتائج الانتخابات و مقارنتها مع بعضها البعض أو مع البيانات الاجتماعية والاقتصادية مثل نسب الأمية و نسب  البطالة. تمكن هذه المنصة الرقمية للمستخدم    من تحميل  جميع البيانات  بهدف  إعادة توظيفها.

مقارنة  بطاقات الاقتراع الملغاة  مع نسب الأمية
مقارنة بطاقات الاقتراع الملغاة مع نسب الأمية

أثناء وبعد العملية الانتخابية عام 2014، ومع الحصول  على بيانات الجديدة، سوف يتم إضافة هذه البيانات لإبراز  التغييرات الطولية. واحدة من الرسوم البيانية  التي سيتم إضافتها  هي  أول خريطة رقمية  لمراكز الاقتراع، وهي تمثل مشروع تعاون أخر بين شبكة مراقبون و المنظمة  الديمقراطية الدولية الذي  تم تسليط الضوء عليه خلال الندوة الصحفية. يهدف مشروع الجغرفة الرقمية هذا إلى  تحديد  جميع  مراكز  الاقتراع في تونس  باستخدام الحواسيب اللوحية  والتطبيقات الغير متصلة  (لمزيد من المعلومات  انظر هنا)؛ وقد تم الآن جغرفة أكثر من 80 % من هذه المراكز، وسيتم  استكمال الخريطة بحلول مايو 30، الموعد الذي سيتم فيه مد هذه الخريطة   لوزارة التربية والتعليم ( باعتبار أن جميع مراكز الاقتراع هي مؤسسات تعليمية) و الهيئة العليا المستقلة للانتخابات، وبعد فترة وجيزة ستكون هذه  المنصة  متاحة لكل المستعملين .

شبكة مراقبون تطلق متصفح البيانات الانتخابية
شبكة مراقبون تطلق متصفح البيانات الانتخابية

المزيد من المعلومات حول متصفح البيانات الانتخابية في تونس 

أقر  السيد رفيق حلواني المنسق العام  لشبكة مراقبون، بأن هذه المنصة الرقمية هي بمثابة  “وسائل تكنولوجية تفاعلية لمساعدة الناخبين… والمساهمة في نجاح الانتخابات من وجهة نظر لوجستية وتنظيمية “تهدف شبكة مراقبون من خلال هذا المشروع إلى:

1. إنشاء فضاء مركزي للبيانات ذات الصلة بالانتخابات والخرائط التي تسهل تحليل البيانات و اتخاذ القرار لتحسين العملية الانتخابية

2. عرض المعلومات بطريقة واضحة لتمكين أصحاب المصلحة من قياس التقدم المحرز وتحديد الاتجاهات من دورة انتخابية إلى أخرى

3. توفير نظرة  واضحة يمكن من خلالها تأطير وفهم التطورات الانتخابية و نتائج مراقبة الانتخابات

يعتمد  مشروع متصفح البيانات الانتخابية في  تونس على جهود المشروع  الذي  تم إنشاؤه من قبل  متطوعين من المجتمع المدني تابعين ل OpenGovTN بعد انتخابات المجلس  الوطني التأسيسي في  23 أكتوبر 2011  . أراد متطوعو OpenGovTN  “تحرير” البيانات الانتخابية التي نشرت في صيغ محفوظة  على موقع الهيئة العليا المستقلة للانتخابات. بحلول  شهر أفريل 2012، تمكن المتطوعون   من تحرير مجموعة كبيرة  من البيانات الانتخابية التي يمكن تحليلها  على مستويات متعددة – الدائرة الانتخابية ، الوفد، مركز الاقتراع، مكتب الاقتراع – و تم بعد ذلك  أرشفة  البيانات على الإنترنت للاستخدام العام.

في عام 2011 تم فتح  البيانات الانتخابية من قبل    OpenGovTN   التي تعتبر  حجر الزاوية لمشروع متصفح البيانات الانتخابية في تونس  وقد تم إنجاز المنصة الأولية  بدعم تقني من Development Seed. . يتألف متصفح البيانات بالأساس من  عنصرين رئيسيين هما صفحة الاستقبال التي تعرض  الخرائط على الموقع وصفحات المحتوى لعرض البيانات في شكل خرائط و التحاليل التابعة لها.

تم إنجاز  جميع الخرائط  باستخدام برمجيات المصدر المفتوح. يمكن الوصول إلى  جميع  البيانات الخام المعروضة في المتصفح  عن طريق مستودع رقمي  عبر الإنترنت أو تحميلها  مباشرة من الموقع. يتم تشجيع المستخدمين على إعادة توظيف البيانات. عند تلقي البيانات التي سيتم توفيرها  في المستقبل  والتحقق من دقتها، سيقوم فريق شبكة مراقبون بتحليل هذه البيانات ووضعها في شكل رسوم بيانية للاستخدام العام.